الدورة الثالثة
مصر
ياسمين هلال
علمني

بالرغم من دراستها للهندسة والعمل في شركة متعددة الجنسيات واحترافها للعبة كرة السلة كانت ياسمين تفتقد الى شيء لم تكن تدركه مسبقا الى حين ان التقت بأحد المتسولين في الشارع .

لم يكن هذا المتسول قادرا على تحمل نفقات ارسال بناته الى المدرسة مما دفع ياسمين للتأمل في الاعداد المتزايدة من الاطفال المصريين المحرومين من التعليم الاساسي ، فالأطفال الذين لم يدخلوا المدرسة غالبا ما يكونوا أميين وغير مستعدين للحياة .

وتقول ياسمين المشكلة مع التعليم هو ان السلطة مركزية ، والتركيز على التلقين والاختبار الموحد قد فشل في تلبية الاحتياجات والتطلعات المتنوعة للمتعلم.

بعد ذلك بوقت قصير قامت ياسمين بترك عالم الشركات واخذت في تعلم نظريات تربوية بديلة تتمحور فلسفتها حول ما تصفه ياسمين "بالتنمية التي يدفعها الحلم" او التعليم الذي يمكن الطلاب من السعي لتحقيق مصالهم واحلامهم مما يجعلهم مسؤولين عن عملية التعلم الخاصة بهم .

وفي العام 2010 قامت ياسمين بتأسيس مؤسسة "علمني" وهي مؤسسة غير ربحية تخدم حي الكنيسة في الجيزة تهدف الى تصميم واختبار وصقل استراتيجية تعليمية بديلة ترتكز على خمسة اركان للتعلم (اسأل ، تعرف ، تعلم ، ارعى ، والعب ) ، تشجع مؤسسة "علمني" الاطفال المحرومين على متابعة احلامهم ويشارك اولياء الامور وقادة المجتمع المحلي ايضا في تحقيق نتائج التعلم .

وفي العام 2012 استفاد اكثر من 40 طفل وطفلة من منهجية مؤسسة "علمني" الفريدة من نوعها ، وتقول ياسمين " يرى المجتمع هؤلاء الاطفال بانهم حالات ميؤوس منها ، لكنهم اذكياء فعلا " ، وتخطط ياسمين لاستخدام ما اكتسبته من معرفة في اقامة مدرسة في المستقبل.

لمعرفة المزيد ، يرجى زيارة الموقع الالكتروني :

www.educateme-egypt.org

تواصل معنا


فريق العمل دائماً بخدمتكم